قرض بـ 3 مليارات دولار لمصر من "البنك الدولي"

رئيس الوزراء المصري – شريف إسماعيل

قال وزير المالية المصري هاني قدري دميان، إن مصر ستحصل على قرض بمبلغ ثلاثة مليارات دولار من البنك الدولي على مدى ثلاث سنوات من أجل دعم الموازنة العامة.

وأضاف دميان في تصريحات للصحفيين على هامش مؤتمر اقتصادي نظمته دار أخبار اليوم، أن الاقتصاد المصري بحاجة إلى هذا القرض من البنك الدولي.

وفي كلمة أمام المؤتمر قال رئيس الوزراء شريف إسماعيل إن مصر تستهدف زيادة نسبة النمو الاقتصادي بمعدل 1.5 بالمئة سنويا وخفض عجز الموازنة العامة بنسبة 1.5 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي.

 وأضاف أن مصر تسعى أيضا لخفض معدلات البطالة بما يتناسب مع زيادة نسبة النمو الاقتصادي. لكنه لم يذكر أي أرقام.

 وسلم اسماعيل بالمصاعب التي يواجهها اقتصاد البلاد قائلا "تدرك الحكومة الظروف الاقتصادية التي نمر بها فهناك عجز في الموازنة ولابد أن يعالج تدريجيا. وهناك زيادة في الواردات في مقابل انخفاض الصادرات مما أدى إلى الضغط على العملة الأجنبية بالإضافة إلى انخفاض أعداد السائحين مقارنة بعام 2010."

 وأظهرت أحدث بيانات انخفاض الصادرات غير البترولية لمصر في أول تسعة أشهر من عام 2015 بنسبة 19.3 بالمئة بسبب عوامل أبرزها عدم تزويد المصانع بكامل احتياجاتها من الغاز الطبيعي فضلا عن الصراعات السياسية في دول المنطقة.

كان شريف إسماعيل افتتح اليوم المؤتمر الاقتصادي الثاني لمؤسسة أخبار اليوم، بمشاركة 14 وزيرا يمثلون المجموعة الاقتصادية، بالإضافة إلى محافظ البنك المركزي ورئيسي البورصة والرقابة المالية .


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة