أنصار بيت المقدس تتبنى هجمات سيناء

كما  أعلن حزب البناء والتنمية في بيان رسمي عن إدانته لهجمات سيناء  وقال البيان ” يعلن حزب البناء والتنمية عن إدانته التامة للحوادث الدموية التي شهدتها سيناء الحبيبة أمس والتي هي امتداد لسلسلة من العنف والعنف المضاد تدور أحداثها المؤسفة فوق أرض هذه البقعة الغالية من أرض الوطن”

و أضاف البيان ” إن أرض سيناء التي طالما ارتوت من دماء أبناء مصر دفاعا عنها وحفاظا عليها وتطهيرا لها من دنس الصهاينة وغيرهم من أعداء هذا البلد، لا يصح بحال أن ترتوي بدماء المصريين بعضهم بعضا أيا كانت الأسباب والمبررات” .

وأكد حزب البناء والتنمية على أن وضع الحلول السياسية والتنموية والاقتصادية والمعالجات الفكرية لمشاكل سيناء لابد وأن يأتي في سياق رؤية أشمل وأعم للأزمة المصرية بوجه عام، والتي لا يرى الحزب مخرجا منها إلا من خلال الرؤى السياسية الناضجة التي تقدم مصلحة مصر على أي مصلحة

ووقعت ليل الخميس أربعة هجمات منفصلة على قوات الجيش والشرطة في شمال سيناء تعد من أعنف الهجمات دموية في سنوات. وسقط معظم الضحايا في تفجيرات بسيارات ملغومة وهجمات بقذائف المورتر استهدفت فندقا لضباط الجيش والكتيبة 101 ومديرية الامن بمدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء.

وقالت مصاردر أمنية في العريش إن ثلاثة انتحاريين يستقلون سيارات ملغومة استهدفوا المقار الأمنية في العريش ضرب أحدهم استراحة الضباط بينما ضرب الآخران الكتيبة 101 ومديرية الأمن. واضافت المصادر إن هجوما بقذائف المورتر على المقار الثلاث تزامن مع تفجير السيارات الملغومة.

وتأتي هذه الهجمات بعد أيام من إعلان الحكومة يوم الأحد  الماضي مد حالة الطوارئ لثلاثة أشهر أخرى في مناطق بشمال سيناء  بسبب الأوضاع الأمنية. ويشمل القرار حظر التجوال في هذه المناطق من  الساعة السابعة مساء وحتى الساعة السادسة صباحا