تشييع عاهل السعودية الراحل الملك عبدالله

شيعت في الرياض جنازة الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود بعد صلاة العصر في مسجد الإمام تركي وسيوارى جثمان الفقيد الثرى بمقابر العود بالعاصمة السعودية الرياض.

وكانت الوفود المعزية أخذت في الوصول إلى العاصمة السعودية الرياض للمشاركة في تشييع ملك السعودية الراحل عبد الله بن عبد العزيز بعد عصر الجمعة.

وبث التلفزيون السعودي لقطات لوصول أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد جابر الصباح، وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وملك البحرين حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ورئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف.

وذكرت وكالة الأنباء السودانية الرسمية أن الرئيس عمر البشير توجه على رأس وفد للمشاركة في مراسم التشييع.

وكان مراسل الجزيرة في الرياض عبد المحسن القباني قال إن صلاة الميت على الملك عبد الله ستكون بعد صلاة العصر في جامع تركي بن عبد الله وسط الرياض، وسيشيع إلى مقبرة العود في مظاهر مبسطة وبصورة سريعة وفق تعاليم الدين الإسلامي وما جرى عليه العمل في السعودية، ولذلك قد تقتصر المشاركة في التشييع على زعماء الدول القريبة بحكم أنهم الأسرع في الوصول.

وأضاف أن وصول قادة دول العالم سيتوالى، حيث يتوقع وصول جو بايدن نائب الرئيس الأميركي والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في وقت لاحق اليوم.

وكان ملك الأردن عبد الله الثاني والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أعلنا أنهما سيتوجهان إلى المملكة للمشاركة في مراسم التشييع.

وكان الديوان الملكي السعودي قد أعلن وفاة الملك عبد الله بن عبد العزيز. وأضاف البيان الذي بثه التلفزيون السعودي صباح اليوم أن ولي العهد الأمير سلمان بن عبد العزيز تلقى البيعة ملكا على البلاد، والأمير مقرن بن عبد العزيز وليا للعهد.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة