القاعدة تتبنى رسميا الهجوم على شارلي إبدو

تبنى تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب، ومقره اليمن، رسمياً الهجوم الذي استهدف صحيفة شارلي إبدو الفرنسية في باريس. وقال إن العملية جاءت "ثأراً" للنبي محمد عليه الصلاة والسلام.

وقال المتحدث باسم التنظيم ناصر بن علي الآنسي في رسالة مصورة تحت عنوان "ثارا لرسول الله، رسالة بشأن غزوة باريس المبارك"، "انتدب الابطال فلبوا ووعدوا فوفوا فشفا الله بهم صدور المسلمين".

يأتي ذلك في وقت أصدرت فيه صحيفة شارلي إبدو الفرنسية عددا جديدا اليوم الأربعاء،  يتضمن رسما جديدا للنبي محمد عليه الصلاة والسلام، وذلك وسط تنديدات وتحذيرات مؤسسات إسلامية.

والرسم عبارة عن رسم للنبي محمد صلى الله عليه وسلم يحمل لوحة عليها عبارة "أنا شارلي" تحت عنوان يقول "الكل مغفور له".

في الوقت نفسه، دعا الأزهر المسلمين الأربعاء إلى "تجاهل" الرسوم الأخيرة التي تصور النبي محمد في نسخة صحيفة شارلي إبدو الفرنسية الساخرة.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة