دراسة توصي بالإقلاع عن إدمان الأطفال للتلفاز

أفاد تقرير جديد من قبل باحثين في كلية لندن الجامعية، إنه كلما طالت فترات مشاهدة الأطفال للتلفزيون في سن صغيرة كلما تمكنت منهم هذه العادة وهم في سن الشباب، فيما أشار التقرير إلى ضرورة التدخل في وقت مبكر لإقناعهم بالإقلاع عن هذه العادة.

ورصد الباحثون على مدار 23 سنة، عادات مشاهدة التلفزيون لدى 2489 شخصا ولدوا عام 1970 في إنجلترا واسكتلندا وويلز، منذ أن كانوا في سن العاشرة وحتى بلغوا سن 24.

توصية بعدم تعرض الأطفال للتلفاز لأكثر من ساعتين يوميا

ويسجل الآباء في مستهل الدراسة ما إذا كان أطفالهم الذين يبلغون من العمر عشر سنوات لا يشاهدون التلفزيون مطلقا أو أحيانا أو كثيرا.

وقال الباحثون في دورية الأوبئة والصحة العامة، إن من بين 6451 من المشاركين في الدراسة ممن قالوا إنهم كانوا يشاهدون التلفزيون أكثر من ثلاث ساعات يوميا وهم في سن 24 عاما، كان ما يقرب من 38 في المائة منهم يشاهد التلفزيون كثيرا عندما كان في العاشرة من عمره.

وتوصلت الدراسة أيضا إلى أن من المرجح أن يكون الأشخاص الذين يشاهدون التلفزيون أكثر من ثلاث ساعات يوميا وهم في منتصف العمر بصحة متوسطة أو سيئة، وأن يكون الوالد ينتمي لطبقة مهنية أقل.

وتوصي الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال بألا يتعرض الأطفال ممن هم فوق سن الثانية لمشاهدة التلفزيون وشاشات الكمبيوتر لأكثر من ساعتين يوميا، إلا أن الباحثين وجدوا أن الأطفال يتجاهلون هذه التوصيات.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة