أوباما: أميركا لن تخوض حربا برية في العراق

أوباما خلال حديثة للجنود الأميركيين بقاعدة ماكديل الجوية (رويترز)

تعهد الرئيس باراك أوباما الأربعاء بألا تخوض الولايات المتحدة حربا برية أخرى في العراق، وسعى لطمأنة الأميركيين بشأن مستوى التدخل الأميركي بعدما أشار جنرال أميركي كبير إلى أنه قد تنشر بعض القوات القتالية في العراق لمواجهة تنظيم الدولة.

وخلال كلمة له أمام جنود أميركيين في قاعدة ماكديل الجوية في تامبا بولاية فلوريدا أكد أوباما -الذي أمضى غالبية رئاسته ينأى بنفسه عن حرب العراق- أن الضربات الجوية ستكون المساهمة الأميركية الرئيسية في الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية إلى جانب تشكيل تحالف قال إنه يضم الآن أكثر من 40 دولة.

وقال أوباما “أريد أن أكون واضحا، القوات الأميركية التي نشرت في العراق ليس لديها ولن تكون لديها مهمة قتالية”.

وأضاف أوباما للجنود الأميركان “بصفتي قائدكم الأعلى لن ألزمكم وباقي قواتنا المسلحة بالقتال في حرب برية أخرى في العراق”.

وجاءت رسالته هذه بعد يوم من ترك الجنرال مارتن ديمبسي رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة الباب مفتوحا بعض الشيء أمام احتمال إرسال بعض القوات البرية إلى العراق خلال شهادة أمام الكونغرس أقلقت بعض الديمقراطيين.