تجدد الاشتباكات بين قوات حفتر ومجلس شورى ثوار بنغازي

تواصلت الاشتباكات العنيفة منذ الساعات الأولى من صباح الخميس، بمدينة بنغازي بين قوات اللواء خليفة حفتر التابعة “لعملية الكرامة” وقوات “مجلس شورى ثوار بنغازي”.
وقال القائد الميداني أشرف الميار، التابع لغرفة “عملية الكرامة” بقيادة اللواء المتقاعد خليفة حفتر، “إن 4 معسكرات بمنطقة بوعطني تحت سيطرة  قواتنا”، وأضاف أنه جرى استرجاع معكسر اللواء 319 مشاة و”صواريخ” و”الصاعقة 21 والـ6″.
وأكد الميار، أن القوات الخاصة تتقدم منذ يوم الثلاثاء الماضي، لاسترجاع كافة معسكراتها، المعروفة  بـ “مجلس شورى ثوار بنغازي”، الذي ينضوي تحته تنظيم أنصار الشريعة، ودرع ليبيا1، وكتيبتي راف الله السحاتي، وشهداء 17 فبراير، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن العمليات العسكرية في بنغازي مستمرة ولم تنته.
وتشهد مدينة بنغازي معارك ضارية، بين قوات الصاعقة والقوات التابعة لـ “عملية الكرامة” وأخرى تابعة لـ “مجلس شورى ثوار بنغازي”، منذ الـ 21  من يوليو الماضي، على خلفية اقتحام الأخير لمعسكرات الصاعقة والسيطرة عليها.
في غضون ذلك، دعت السفيرة الأمريكية في ليبيا، ديبورا جونزا، إلى وقف فوري لإطلاق النار، مطالبة بوضع سلاح جميع التشكيلات المسلحة تحت سلطة الدولة وإعطائها دورا إيجابيا في البلاد.
وشككت جونز في قدرة القوات الموالية للواء المتقاعد خليفة حفتر، الذي تبنى الضربات الجوية الأخيرة على مواقع تابعة لدرع الوسطى. وأشارت السفيرة الأمريكية إلى أن الولايات المتحدة تعرف جيدا قدرات الجيش وتعرف أنه ليس وراء هذه الضربات.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة