مقتل 10 أشخاص في قصف للطيران العراقي على الموصل

 

أفاد مراسل الجزيرة أن 10 أشخاص على الأقل قتلوا وأصيب 13 آخرون في قصف للطيران العراقي على ناحية القيروان غرب الموصل، وعلى صعيد متصل أكدت مصادر أن معسكر الغزلاني جنوب الموصل و منطقة حاوي الكنيسة غرب المدينة تعرضتا لقصف شنته طائرات بلا طيار.

كما تعرضت مدينة الفلوجة لقصف  مدفعي وصاروخي من القوات الحكومية المتمركزة عند الأطراف الشرقية للمدينة فضلا عن غارات جوية.

وشمل القصف أحياء الجولان والأندلس والجغيفي والشهداء وجبيل. وقال رئيس الأطباء المقيمين في مستشفى الفلوجة العام إن المستشفى استقبل تسعة جرحى بينهم ثلاثة أطفال، وبذلك يرتفع عدد ضحايا قصف القوات الحكومية على المدينة منذ بدء العمليات العسكرية إلى 507 قتلى إضافة إلى 1806 جرحى.

وقد بدأت السلطات العراقية إقامة سواتر ترابية قرب بلدة العظيم شمال بغداد، وتقول السلطات إن هذه السواتر ستكون مواقع للتصدي لأي هجمات يقوم بها مسلحون على بلدة العظيم. ويبلغ ارتفاع السواتر نحو مترين وتمتد مسافات طويلة. يذكر أن العظيم شهدت خلال الأيام الأخيرة هجمات لمسلحين تمكنوا خلالها من السيطرة على أجزاء واسعة من البلدة.

كما أفاد مراسل الجزيرة في كردستان العراق أن شخصا على الأقل قتل وأصيب ثمانية في قصف نفذه الطيران العراقي على مدينة طوز خورماتو جنوب كركوك شمال العراق.

 وتسيطر البشمركة الكردية على المدينة منذ اندلاع  المعارك الأخيرة، من جهة ثانية قال تنظيم الدولة الإسلامية إنه سيطر على أبراج داخل قاعدة سبايكر العسكرية في تكريت،وأعلن التنظيم عبر حساب في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” سيطرته على مبنى كان يتمركز فيه أفراد من القوات الخاصة العراقية. وقال التنظيم أيضا إن مسلحيه تمكنوا من قتل عشرات من أفراد القوات الحكومية التي كانت في القاعدة.

من جانب آخر تفاقمت الأوضاع الإنسانية لحوالي 250 عائلة عراقية نزحت إلى مدينة خانقين هربا من القتال في محافظة ديالى.

ويعاني النازحون أوضاعا إنسانية صعبة بسبب النقص الحاد في المواد الغذائية والمياه الصالحة للشرب، وكذلك بسبب ارتفاع الحرارة إلى 50 درجة مئوية. من جهته قال مراسل الجزيرة الذي زار المخيم إن النازحين أطلقوا نداء استغاثة لإنقاذهم من الموت جوعا وعطشا لعدم وجود أي مساعدات تقدم لهم.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة