الطيران الإسرائيلي يهاجم أهدافا في غزة

صورة أرشيفية لقصف إسرائيلي لقطاع غزة عام 2012 (Getty)

قال الجيش الإسرائيلي إن طائرات إسرائيلية هاجمت عشرة مواقع يستخدمها نشطاء فلسطينيون في إطلاق الصواريخ في قطاع غزة الأحد ردا على الهجمات الصاروخية المستمرة من القطاع.

وكانت منصات إطلاق صواريخ ومنشأة لتصنيع الأسلحة من بين ما استهدفته الغارات الجوية، وجاءت الغارات بعد أن اعترض نظام القبة الحديدية الإسرائيلي لصاروخ أطلق في وقت متأخر من مساء السبت على مدينة بئر السبع الجنوبية.

وقال الجيش في بيان “بعد الإطلاق المستمر للصواريخ على مجتمعات إسرائيلية في الجنوب استهدفت طائرات إسرائيلية عشرة مواقع “إرهابية” في وسط وجنوب قطاع غزة”، بحسب البيان.

ولم ترد تقارير فورية من غزة بسقوط ضحايا جراء الغارات الجوية.

وكانت إسرائيل قد حشدت وحدات من القوات البرية على طول الحدود مع غزة الخميس وهو ما يؤشر إلى أن الهجوم البري على غزة قد يكون خيارا مطروحا إذا لم يتوقف إطلاق الصواريخ وتحاول مصر التوسط للتوصل إلى تهدئة بين الطرفين.

وبدأت التوترات في منتصف يونيو بعد شن إسرائيل لحملة “قمع” صارمة في الضفة الغربية المحتلة ضد أعضاء في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بعد إلقائها باللوم عليها في خطف ثلاثة شبان إسرائيليين. ولكن حماس لم تؤكد أو تنفي المزاعم الإسرائيلية.

وعثر على جثث الشبان الثلاثة فيما بعد في الضفة الغربية الأسبوع الماضي، وبعد يوم من دفنهم خطف فتى فلسطيني من الشارع في القدس الشرقية الثلاثاء ثم عثر على جثته متفحمة في غابة على أطراف المدينة.

ويقول الفلسطينيون إن الفتى كانت ضحية هجوم ثأري من متطرفين يهود. وقالت إسرائيل إنها ما زالت تحقق في الدافع وراء قتل الفتى محمد أبو خضير، ولم يلق القبض على أحد في هذه الجريمة.

وأشعل مقتل أبو خضير احتجاجات فلسطينية عنيفة في القدس منذ السبت وامتدت إلى قرى وبلدات عربية في شمال إسرائيل، وقالت الشرطة الإسرائيلية إن هذه المناطق كانت هادئة في وقت مبكر من صباح الأحد.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة