روحاني: إيران لن تتردد في الدفاع عن المراقد المقدسة بالعراق

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن طهران لن تتردد في حماية المراقد الشيعية المقدسة في العراق, وذلك بعد التقدم السريع الذي حققه مسلحون هناك في الأسبوع الأخير. وصرح أن كثيرين عبروا عن استعدادهم للذهاب إلى العراق للدفاع عن المراقد المقدسة “ووضع الإرهابيين في حجمهم الطبيعي”, وأضاف أن مقاتلين مخضرمين من سنة وشيعة وأكراد العراق مستعدون للتضحية في مواجهة قوات المتشددين.

وتابع روحاني أمام حشد خلال زيارة لإقليم لورستان الغربي “بالنسبة للمراقد الشيعية في كربلاء والنجف والكاظمية وسامراء نقول للقتلة والإرهابيين أن الأمة الإيرانية الكبيرة لن تتردد في حماية المراقد المقدسة”. وأضاف “أن هذه الجماعات الإرهابية ومن يمولونها في المنطقة وعلى الساحة الدولية بلا قيمة ونأمل أن يوضعوا في حجمهم الطبيعي”

هذا وفي وقت سابق كان روحاني قد قال أن بلاده لم ترسل قوات للعراق قط واستبعد أن تفعل ذلك في المستقبل.

ويعتقد دبلوماسيون غربيون أن إيران أرسلت في السابق أفراداً من قوات الحرس الثوري للعراق لتقديم النصح للجيش العراقي والميليشيات الحليفة له.

فيما وجه زعماء عراقيون دعوة مشتركة للوحدة الوطنية بعد اجتماع مغلق عقد عقب سيطرة مسلحون على مدن في شمال العراق.

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة