أميركا لن تحضر مؤتمرا عالميا للطاقة سيعقد بموسكو

جون بوديستا كبير مستشاري أوباما يتحدث للصحفيين في واشنطن بشأن المؤتمر (أرشيف-الجزيرة)

قالت مصادر حكومية أميركية إن المسؤولين الأميركيين لن يحضروا منتدى للطاقة تستضيفه موسكو الأسبوع المقبل وربما يكون أكبر اجتماع دوري لوزراء الطاقة في العالم.

ومنتدى الطاقة العالمي مقره الرياض وتأسس عقب حرب الخليج في 1990-1991 عندما قفزت أسعار النفط بشدة وعقد الاجتماع الماضي في الكويت.

ورفضت المصادر قول ما إذا كان المسؤولون الأمريكيون سيتجنبون المنتدى بسبب معارضة واشنطن لأفعال روسيا في أوكرانيا.

من جانبه، قال كبير مستشاري أوباما جون بوديستا في إيجاز صحفي بالبيت الأبيض الاثنين إن الولايات المتحدة هي أكبر منتج الآن لأحد مصادر الطاقة في العالم وهو الغاز الطبيعي، كما أنها أكبر منتج للنفط أيضاً.

وزادت واشنطن من قدرتها على توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية بأكثر من عشرة أضعاف، كما ضاعفت ثلاث مرات إنتاج الكهرباء من الرياح منذ عام 2009.

وكان البيت الأبيض قد أثنى مسؤولي الشركات عن حضور منتدى آخر في روسيا هو منتدى سان بطرسبرج الاقتصادي الدولي المقرر في الفترة من 22 إلى 24 مايو الحالي.

وقال جاي كارني المتحدث باسم البيت الأبيض الأسبوع الماضي إن المسؤولين أوضحوا لمسؤولي الشركات أن حضور اجتماع سان بطرسبرج لن يكون لائقا في ضوء "الانتهاكات الصارخة لوحدة أراضي دولة ذات سيادة".

وتشارك أكثر من 80 دولة في عضوية منتدى الطاقة العالمي الذي يشكل نحو 90% من العرض والطلب على النفط والغاز في العالم. وتشارك دول كبرى مثل الصين والهند والبرازيل في منتدى الطاقة الدولي، كما أن أوكرانيا ليست عضوا بالمنتدى.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة