تعرض فريق منظمة حظر الأسلحة الكيمائية لهجوم

 

قالت منظمة حظر الأسلحة الكيمائية في بيان إن فريق من الخبراء الذين يحققون في هجمات مزعومة بغاز الكلور تعرضوا لهجوم اليوم الثلاثاء لكنهم الآن بخير وعادوا إلى قاعدتهم.

وقالت المنظمة” كانت قافلة من مفتشي منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والعاملين في الأمم المتحدة في طريقهم إلى موقع هجوم مزعوم بغاز الكلور في سوريا عندما تعرضوا لهجوم هذا الصباح”.

وأضافت “كل افراد الفريق بخير ويعودون الى قاعدتهم”.

واتهمت سوريا مقاتلي المعارضة اليوم الثلاثاء باختطاف أفراد من فريق بعثة تقصي الحقائق المشتركة للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية عندما كانوا في طريقهم إلى محافظة حماة بوسط البلاد للتحقيق في هجمات الكلور المزعومة.

وتقول فرنسا إنها تعتقد أن 14 هجوما من مثل هذه الهجمات وقعت في الشهور الأخيرة.

وقالت وزارة الخارجية السورية في بيان خطفت سيارتان من قبل المجموعات الإرهابية تحمل أحد عشر شخصا خمسة منهم سوريون سائقون وستة من فريق بعثة تقصي الحقائق.

وأضافت الوزارة أن الفريق كان يحاول الوصول الى قرية كفر زيتا حيث تم الاتفاق على وقف إطلاق النار من الساعة الثامنة صباحا إلى الساعة السادسة مساء للسماح للفريق بالقيام بعمله.

وقالت الوزارة أن سيارة للفريق تعرضت لتفجير بعبوة ناسفة مما أجبر القافلة على العودة لكن سيارة واحدة فقط عادت بسلام.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة