الحكم بسجن 126 من أنصار الإخوان 10 سنوات

 

قال التلفزيون المصري إن محكمة مصرية قضت اليوم الأحد بسجن 126 من أنصار جماعة الإخوان المسلمين عشر سنوات لكل منهم لتورطهم في أعمال عنف اندلعت بمحافظة كفر الشيخ بدلتا النيل في أغسطس الماضي عقب قيام الجيش المصري بعزل الرئيس السابق محمد مرسي.

وقال شاهد إن المحكوم عليهم رددوا هتاف “يسقط يسقط حكم العسكر” أثناء تلاوة القاضي حسن فريد الحكم في المحكمة المنعقدة في معهد أمناء الشرطة بطرة.

ومن بين الاتهامات الموجهة للمتهمين الانتماء لجماعة إرهابية.

من جهة أخرى وفي شأن الانتخابات الرئاسية المصرية والمزمة في 26 و27 من شهر مايو الجاري أعلن الاتحاد الأوروبي السبت الماضي تراجعه عن نشر بعثة مراقبين في مصر للإشراف على الانتخابات بسبب عدم وجود ضمانات بحسن سير مهمتهم، بينما قررت لجنة الانتخابات الرئاسية تمديد عمليات تصويت المصريين في الخارج لمدة يوم واحد.

وكان الاتحاد قبل دعوة من السلطات المصرية لإرسال بعثة مراقبة، لكن المتحدث باسم جهاز العمل الدبلوماسي الأوروبي أعلن عدول أوروبا عن نشر بعثة المراقبين بسبب عدم وجود ضمانات بحسن سير مهمتهم.

وأعرب مركز كارتر الدولي -الذي يترأسه الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر- بدوره عن قلقه من السياق السياسي والقانوني المقيد الذي يحيط بالعملية الانتخابية في مصر، لافتا إلى عدم وجود بيئة حقيقية للتنافس بشأن الحملات الانتخابية.

وأكد وزير الداخلية محمد إبراهيم أن الشرطة قادرة على تأمين الانتخابات الرئاسية بالتعاون مع القوات المسلحة، موضحا أن وزارته ستعمل على مواجهة أي صورة من صور الخروج على القانون بكل حسم وحزم.

جاء ذلك بينما قررت لجنة الانتخابات الرئاسية المصرية تمديد عمليات تصويت المصريين في الخارج لمدة يوم لتنتهي مساء غد الاثنين. وقال مصدر باللجنة إن القرار اتخذ بسبب الإقبال على التصويت.

وصرح المتحدث الرسمي باسم الخارجية بأن المؤشرات الأولية لتصويت المصريين في الخارج بالانتخابات الرئاسية تشير إلى أن عدد من أدلوا بأصواتهم حتى مساء أمس السبت (ثالث أيام التصويت) قد تجاوز مائتي ألف ناخب، مشيرا إلى أن هذا العدد يقترب من ضعف عدد من صوتوا بالاستفتاء على دستور 2014.