برلوسكوني يبدأ تنفيذ عقوبة الخدمة العامة بدار للمسنين

برلوسكوني عند وصولة لدار رعاية المسنين للبدء بتنفيذ العقوبة (Getty-أرشيف)

دخل رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق سيلفيو برلوسكوني دارا للمسنين خارج مدينة ميلانو ليبدأ في أداء الخدمة العامة تنفيذا لعقوبة لمدة عام بتهمة التهرب الضريبي.

ومازال برلسكوني (77 عاما) السياسي الأقوى نفوذا في تيار يمين الوسط في إيطاليا وحكم عليه في أغسطس الماضي بالسجن لمدة أربع سنوات وتحول الحكم إلى التعهد بقضاء أربع ساعات أسبوعيا على مدى سنة في دار للمسنين.

وتجاهل الملياردير الإيطالي حوالي مئتي صحفي إيطالي وأجنبي وترك حرسه الشخصي في الخارج ودخل في الصباح مركز العائلة المقدسة لرعاية المسنين والمعتلين عقليا.

ولا يمنع أداء الخدمة العامة برلسكوني من الدعاية الانتخابية لحزب إيطاليا إلى الأمام الذي ينتمي إليه قبل انتخابات البرلمان الأوروبي هذا الشهر. وصدر قرار بفصل برلسكوني من مجلس الشيوخ الإيطالي بعد إدانته بالتهرب الضريبي.

يذكر أنه وبعد استكمال برلوسكوني لأأول ستة شهور من أداء عقوبة الخدمة العامة سيخفض حكم أدائها تلقائيا إلى عشرة شهور ونصف الشهر.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة