وزراء جدد في الحكومة المؤقتة للائتلاف السوري

انتخبت الهيئة العامة للائتلاف السوري الوطني فجر اليوم الاثنين هيئتها السياسية، حيث حافظ بعض الأعضاء على مقاعدهم مثل رئيس وفد المفاوضات إلى جنيف هادي البحرة و خرج منها الاسم البارز ميشيل كيلو.

وقالت مصادر سياسية في الائتلاف السوري اليوم لوكالة الأنباء الالمانية إن كلا من “هادي البحرة وأنس العبدة ونذير الحكيم وأحمد رمضان “الحكيم ورمضان والعبدة يحسبون على التيار الإسلامي والإخوان” وعبد الأحد اصطيف “عن المسيحيين السريان والآشوريين” حافظوا على مقاعدهم في الهيئة السياسية، بينما خرج الاسم البارز ميشيل كيلو و كذلك فايز سارة ، و موفق نيربية سفير الائتلاف في بروكسل و منذر ماخوس سفير الائتلاف في فرنسا”.

وبقي في مكانه كل من الرئيس أحمد الجربا ونوابه الثلاثة، فاروق طيفور ونورة الأمير وعبد الحكيم بشار والأمين العام بدر جاموس ، وعاد إليها بعد غياب 3 أشهر فقط سالم المسلط .

ومن الفائزين الجدد جمال الورد وخالد الناصر ويحيى مكتبي ورياض حسن ونصر حريري ومحمد خير الوزير وصلاح درويش ومحمد خير بنكو وحسان هاشمي “رئيس المكتب السياسي للأخوان المسلمين في سورية” وأنور بدر وأحمد جقل “عن التركمان ” وعالية منصور وزياد الحسن .

وخسر كل من الناطق باسم الائتلاف ووفد المعارضة الى مفاوضات جنيف “لؤي صافي، إضافة الى أكرم العساف وكمال اللبواني وعبد الباسط سيدا ” رئيس المجلس الوطني الأسبق” ومنى مصطفى و ريما فليحان .

وانتخبت الهيئة العامة للائتلاف الدكتور محي الدين بنانة وزيرا للتعليم، وعدنان محمد حزوري وزيرا للصحة في الحكومة المؤقتة فيما أرجئ انتخاب وزير الداخلية، لعدم الاتفاق على مرشح.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة