إيران تهدد بوقف المفاوضات مالم تلتزم الدول الست بتعهدها

هدد قائد القوة البرية في الجيش الإيراني اللواء “أحمد رضا بوردستان” بعدم مواصلة المفاوضات إذا لم تلتزم مجموعة 5+1 بتعهداتها.

جاء ذلك خلال استقبال اللواء” بوردستان” مسؤولي الملحقيات العسکرية في إيران، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية “رنا”.

و صرح اللواء بوردستان “إذا لم تلتزم مجموعة 5+1 بتعهداتها، فإن إيران ليس لديها إصرار علي مواصلة المفاوضات النووية”.

وشدد علي أن الشعب الايراني يعارض استخدام وإنتاج السلاح النووي لإنه يتعارض مع عقيدته الدينية وفتاوي مراجع التقليد وفتوي قائد الثورة الاسلامية فإيران بمرجعيتها الثقافية وقوتها التقليدية قادرة علي صد أي عدوان وليست بحاجة إلي السلاح النووي.

وأوضح اللواء “بوردستان” أن جيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية يسعي لإقامة علاقات طيبة مع جيوش الدول الصديقة بهدف أن يعم السلام والأمن المنطقة العالم.

هذا و قد  كان “عباس عراقجي” مساعد وزير الخارجية للشؤون القانونية والدولية کبير المفاوضين النوويين الإيرانيين، قد كشف الأحد النقاب عن أن جولة المفاوضات القادمة للخبراء بين بلاده ومجموعة 5+1 ستعقد في نيويورك خلال الفترة من 5 الي 9 ايار /مايو القادم.

وقال عراقجي في لـ”إرنا” إن هذه المفاوضات ستعقد علي هامش اجتماع اللجنة التحضيرية لإعادة النظر في معاهدة حظر الانتشار النووي “إن بي تي ” بحضور الخبراء النوويين والفنيين من إيران والدول الاعضاء في مجموعة 5+1.

وأضاف مساعد الخارجية الإيرانية بأن الجولة الرابعة للمفاوضات النووية بين إيران ومجموعة 5+1 ستجري في العاصمة النمساوية فيينا يوم 13 ايار /مايو بحضور وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف.

وأکد کبير المفاوضين النوويين الإيرانيين اهمية هذه الجولة من المفاوضات وقال، أنه سيتم البدء في هذه الجولة من المفاوضات بصياغة وإعداد نص الاتفاق النووي الشامل وهو أمر معقد وصعب.

كان رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أکبر صالحي قد قال السبت في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية، إن إيران أنهت عملية تخفيض اليورانيوم المخصب من 20% الي 5% في 12 نيسان/إبريل الجاري , وأضاف أن طهران حولت 103 کيلوجرامات من مخزونها من اليورانيوم المخصب 20% الي 5%.

يشار إلى إيران ومجموعة 5+1 ( التي تضم بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة والصين وروسيا والمانيا ) قد توصلتا الى اتفاق في تشرين ثان/نوفمبر الماضي يقضي بالحد من الانشطة النووية الايرانية مقابل تخفيف العقوبات المفروضة على طهران.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة