قتلى واختناقات في حرستا وقصف على أحياء بدمشق

كشف ناشطون بمنطقة حرستا بريف دمشق الجمعة أن قوات النظام السوري قصفت المدينة بـ”مواد سامة”، فيما استمر القصف العنيف بـالبراميل المتفجرة وراجمات الصواريخ على مناطق باللاذقية وأحياء العاصمة  دمشق إلى جانب حلب وحماة.
فقد أكد اتحاد تنسيقيات الثورة أن النظام السوري استهدف مدينة حرستا بصواريخ محملة بمواد سامة، مما أدى لسقوط ثلاثة قتلى اختناقا، وعدد كبير من الإصابات بحالات اختناق وضيق تنفس.
وأفاد الناشطون بأن القصف بدأ قبيل الفجر ونقل نحو ثلاثين مصابا إلى المستشفيات وعليهم أعراض ضيق في التنفس، كما أصيب بعضهم بحالات إغماء.

وإلى جانب حرستا، تعرضت أحياء دمشق الجنوبية وحي جوبر لقصف عنيف بالمدفعية الثقيلة، كما سقط قتلى وجرحى بقصف مدفعي استهدف كلا من داريا والزبداني ودوما وبلدة المليحة في ريف العاصمة، بحسب ما أكده اتحاد تنسيقيات الثورة.

وفي اللاذقية، استمرت المعارك الجمعة، وأكد مركز صدى الإعلامي أن النظام شن غارة جوية على برج الـ45 ومحيط قرية السكرية بجبل التركمان.

كما شن غارة مماثلة بمنطقة النبعين التي سيطرت عليها المعارضة مؤخرا، ودخل في اشتباكات مع الجيش الحر على محور تشالما بجبل التركمان بريف اللاذقية، أسفرت بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان عن مقتل 19 عنصرا من قوات النظام، فيما قتل عشرة أشخاص من فصائل المعارضة المسلحة.

وعلى الصعيد الإنساني، أظهر التقرير الأسبوعي لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، الذي وزع الجمعة، أن عدد النازحين السوريين إلى لبنان بلغ أكثر من 987 ألفا و256 نازحا.

وقال التقرير إن مجموع عدد النازحين السوريين الذين يتلقون المساعدة من المفوضية وشركائها بلغ 987256 نازحاً (940963 شخصا مسجلاً، و46293 شخصا في انتظار التسجيل).

ووصل عدد النازحين في وادي البقاع شرق لبنان المسجلين لدى المفوضية إلى 337126 نازحاً. أما في شمال لبنان فبلغ عدد النازحين المسجلين لدى المفوضية 267062 نازحاً.

وفي بيروت وجبل لبنان بلغ عدد النازحين المسجلين لدى المفوضية 261978 نازحاً. كما بلغ عدد النازحين السوريين المسجلين لدى المفوضية في جنوب لبنان 121080 نازحاً.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة