حلف الأطلسي يختار شتولتنبرغ أميناً عاماً جديداً

اختار حلف شمال الأطلسي الجمعة رئيس وزراء النرويج السابق ينس شتولتنبرج أمينا عاما جديداً في وقت يتعين فيه على حلف الناتو التعامل مع تصعيد روسيا بعد ضمها شبه جزيرة  القرم. و عين شتولتنبرغ  في منصب الأمين العام للحلف ورئيساً لمجلس الحلف خلفاً لـ أندرس فوغ راسموسن.

وذكر بيان صادر عن الناتو، أن شتولتنبرغ سيتولى مهام منصبه كأمين عام بدءاً من الأول من تشرين الأول/أكتوبر المقبل، عند انتهاء ولاية راسموسن.

وقال راسموسن في تغريدات على حسابه على موقع تويتر، تهاني الحارة لـ ينس شتولتنبرغ على تعيينه خلفا لي كأميناً عاماً للناتو بدءاً من 1 تشرين الأول/أكتوبر 2014، معتبراً أن الأزمة الأوكرانية والروسية بحاجة إلى قيادة قوية وحازمة للناتو.

وأضاف ” أعرف ينس شتولتنبرغ منذ سنوات عديدة، وأعرف أنه الرجل المناسب لمواصلة سجل القوة والنجاح للناتو، بعد قمة الحلف في بريطانيا”.

وكانت صحيفة (أفتن بوستن) النروجية، أعلنت الاثنين أن الخيار وقع على شتولتنبرغ ليشغل منصب أمين عام حلف شمال الأطلسي الناتو، خلفاً لراسموسن.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة