13 كنديا على القائمة السوداء لدى روسيا

أعلنت روسيا الاثنين منع 13 كنديا بينهم مسؤولون ومشرعون وشخصيات عامة من دخول أراضيها، ردا على عقوبات فرضتها كندا بعد ضم موسكو لشبه جزيرة القرم.

وذكر بيان لوزارة الخارجية الروسية أن الكنديين الذين منعوا من دخول روسيا بينهم مساعدون لرئيس الوزراء “ستيفن هاربر” وأعضاء في البرلمان ورئيس المؤتمر الأوكراني الكندي “بول جرود”.

من جهة أخرى، طُرح الروبل الروسي للاستخدام كعملة رسمية في منطقة القرم الاثنين بعد أن صدقت روسيا على ضم المنطقة الأسبوع الماضي.

وقال رئيس البنك المركزي في القرم، إن الروبل سيصبح العملة المهيمنة في المنطقة وسيحل محل “الهريفنيا” الأوكرانية.

وذكرت وكالة الإعلام الروسية عن مسؤول رفيع في حكومة المنطقة قوله، إن القرم سيتخلى عن الهريفنيا الأوكرانية في إبريل/نيسان.

وستُدفع الرواتب والمعاشات والمساعدات المالية للطلاب بالروبل، وتعهدت السلطات بمنع أي أنشطة مضاربة وبتحقيق الاستقرار لسعر صرف العملتين.

وفي سياق آخر، أبلغ معلمون في مدرسة بمنطقة القرم التلاميذ الذين عادوا الاثنين من عطلة الربيع، أنهم يعيشون الآن في دولة جديدة هي روسيا. وقدمت معلمة في المدرسة رقم 15 بمدينة “سيفاستوبول” التلاميذ للحاكم الجديد لمنطقتهم.

وقالت المعلمة للتلاميذ، “نبدأ أول دروسنا في بلد جديد تماما، دعونا ننظر عن قرب في خريطة وطننا الجديد”، ووقف التلاميذ من أجل النشيد الوطني الروسي وهم ينظرون إلى العلم الروسي الذي ظهر أمامهم على جدار الفصل.

ورحبت مديرة المدرسة “نينا شيفتسوفا” بالتغيير وقالت، “اليوم هو الأول في الربع الدراسي الأخير بالمدرسة، التلاميذ خرجوا في إجازة وهم مواطنون في أوكرانيا وعادوا وهم روس، بالطبع هدية كبيرة وفرحة كبيرة”.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة