بوتين يصدر أمرا بالموافقة على انضمام القرم

وجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمراً بالموافقة على انضمام شبه جزيرة القرم إلى روسيا. ونشر الأمر الرئاسي الروسي على موقع الكرملين، وقد أشار إلى أنه من العملي توقيع الاتفاق على أعلى المستويات.

وكان بوتين أبلغ مجلسي الاتحاد (الشيوخ) والدوما (النواب) والحكومة الروسية باقتراحات برلمان جمهورية القرم والمجلس التشريعي لمدينة “سيفاستوبول” بشأن انضمام الجمهورية،  بما فيها “سيفاستوبول” لروسيا الاتحادية وإنشاء وحدتين إداريتين جديدتين في قوام البلاد.

وذكرت الدائرة الصحفية للكرملين، أن خطوة الرئيس تتفق مع المادة 6 من القانون الدستوري الفيدرالي الروسي حول كيفية الانضمام لروسيا الاتحادية وإنشاء وحدة إدارية جديدة في قوامها.

ورحب مجلس الدوما بنتيجة الاستفتاء في القرم وأكد على تقديم المساعدة لضمان أمن الجمهورية.

وكان برلمان القرم قد أصدر الأثنين قرارًا يؤكد استقلال الجمهورية عن أوكرانيا، وطلب من الأمم المتحدة ودول العالم الاعتراف بها دولة مستقلة ذات سيادة تتمتع مدينة “سيفاستوبول” بوضع خاص في قوامها.

كما توجه نواب القرم إلى روسيا بطلب الموافقة على انضمامها لروسيا بصفة جمهورية، وأن تحصل “سيفاستوبول” حيث يرابط أسطول البحر الأسود الروسي، على صفة وحدة إدارية – مدينة ذات وضع خاص.

وقد وقع الرئيس بوتين مساء الأثنين مرسوماً ينص على اعتراف روسيا بجمهورية القرم دولة مستقلة ذات سيادة.

وكان نحو 97 % ممن شاركوا في الاستفتاء الذي جرى في القرم الأحد الماضي، قد أيدوا خيار الانضمام لروسيا، بينما بلغت نسبة المشاركة في الاستفتاء حوالي 82 %. ولا تعترف كييف بالاستفتاء، معتبرة أنه لا يتفق مع الدستور الأوكراني.

كما أعلنت دول غربية رفضها الاعتراف بنتائج استفتاء جمهورية القرم وانفصالها عن أوكرانيا ورد بفرض عقوبات على قادة القرم ومسؤولين روس.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة