موسكو: مستعدون بالكامل لدورة الأولمبياد الشتوية بسوتشي

أكد نائب وزير الداخلية الروسي ديميتري تشينشينكو أن بلاده مستعدة بشكل كامل لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية التي من المقرر إطلاقها رسميا في وقت لاحق الجمعة في منتجع سوتشي المطل على البحر الأسود جنوب غربي روسيا في ظل إجراءات أمنية مكثفة.

وأوضح تشينشينكو الذي يرأس لجنة تنظيم الدورة أنه تم نشر أكثر من أربعين ألف جندي في مناطق مختلفة لتأمين الدورة. وأضاف “هناك عملا ضخما بذلت فيه روسيا بالكامل جهودا وليست مدينة سوتشي فحسب”، معربا عن فخره بهذا العمل الذي أظهر المدينة بشكل عظيم استعدادا لانطلاق الدورة.

في سياق متصل سلطت كافة الصحف الروسية الصادرة الجمعة الأضواء على مدينة سوتشي التي تشهد الجمعة افتتاح دورة الألعاب الأولمبية الشتوية الـ22.

فمن جانبها قالت صحيفة (نيزافيسيمايا جازيتا) “إن منتجع سوتشي سيتحول خلال فترة الأولمبياد إلى مركز لاتخاذ القرارات السياسية وطرح المبادرات الدولية” معتبرة أن من الأحداث المميزة فعلا يمكن ذكر مبادرة إعلان “هدنة أولمبية” خلال فترة الألعاب، والتي تقدمت بها روسيا باعتبارها الدولة المنظمة والمستقبلة لها،لافتة إلى أن “الهدنة الأولمبية هي من تقاليد اليونان القديمة ولكنها لم تعد  وللأسف  تحظى باهتمام الجميع”.

وبدورها نوهت صحيفة (فيدوموستي) بأن 60 زعيم دولة سيزورون سوتشي خلال الألعاب الأولمبية، من بينهم زعماء بعض الجمهوريات السوفيتية السابقة خاصة رؤساء أرمينيا وأوكرانيا

وبيلاروسيا ولاتفيا وليتوانيا واستونيا وقرغيزيا وكازاخستان وطاجكستان، وكذلك جمهورية أوسيتيا الجنوبية، كما سيحضر رؤساء دول ورؤساء وزراء بلغاريا وصربيا وجمهورية الجبل الأسود ومقدونيا وكرواتيا ورومانيا وإيطاليا وايسلندا وليختنشتاين وسويسرا وهولندا وتشيكيا وفنلندا واليونان وأفغانستان ومنغوليا واليابان وتركيا والصين.

وأوضحت الصحيفة أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيحضر الفعاليات الرياضية وسيعقد لقاءات ثنائية عديدة مع بعض زعماء الدول الضيوف، مشيرة إلى أن بوتين التقى الخميس نظيره  الطاجكي إمام علي رحمن والصيني شي جين بينج والأوكراني فكتور يانوكوفيتش.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة