لافروف يحذر من تأجيج الخصومة السورية

 
 

 

أكد وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أن روسيا قدمت مشروع قرار بشأن سوريا إلى مجلس الأمن الدولي  منوها بأن ما قدمته روسيا مشروع متميز.

وأوضح لافروف في تصريح صحفي أن روسيا لم تقدم اقتراح يدعو إلى تعديل مشروع القرار الذي قدمته لوكسمبورغ وأستراليا والأردن، وإنما قدمت مشروع قرار جديد يحتوي على “رؤية موسكو للدور الذي يستطيع مجلس الأمن لعبه إذا أردنا المساهمة في جهود حل المشاكل وليس التهويل بخطورة هذا الطرف أو ذاك”.

وحذر لافروف من مغبة ما وصفه ب”تأجيج الخصومة بين الحكومة السورية والمعارضة “، مشيرا إلى أن ذلك لن يؤدي إلا إلى دفع الطرفين السوريين إلى موقفين متضادين.

وكان السفير الروسي لدى المنظمة الدولية فيتالي تشوركين قد صرح للصحفيين، في إشارة إلى مشروع القرار الذي أعدته دول غربية، إن روسيا لا تستطيع التصويت بالموافقة عليه لأنه يتضمن ما يحبط جهود حل الأزمة في سوريا على خلفية محادثات السلام الجارية في جنيف.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة