هاموند: يجب عدم تقديم مزيد من التنازلات لإيران

وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند

قال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند السبت إنه يتعين ألا تقدم بريطانيا والقوى الاخرى التي تتفاوض مع إيران للتوصل لاتفاق بشأن برنامجها النووي  “تنازلات تفتقر للحكمة” من أجل التسوية.

وأخفقت إيران وكل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والصين وروسيا وألمانيا في التوصل إلى حل للنزاع المستمر منذ 12 عاما بشأن ملف إيران النووي قبل انقضاء مهلة في 24 نوفمبر تشرين الثاني الماضي ومدوا مهلة التفاوض حتى نهاية يونيو حزيران المقبل للتوصل لاتفاق تاريخي.

وقال هاموند أمام مؤتمر لشؤون الأمن في البحرين “يجب أن نختار المثابرة بديلا عن المواءمة… وإن ندعم موقفنا المبدئي بشأن التخصيب بدلا من الاذعان لإغراء تقديم تنازلات تفتقر للحكمة في سبيل إبرام اتفاق”.

وقال هاموند إن الهدف النهائي لبريطانيا من المحادثات هو التوصل لاتفاق يكفل ألا تمتلك ايران قدرات تصنيع اسلحة نووية. الا ان هاموند اضاف انه يرى انه في حالة ابرام اتفاق نووي فانه سيسهم في الحد من الاحتكاك بين إيران والدول الاخرى.

واضاف “بوسعنا حل ذلك على نحو يرضي إيران ويرضي الغرب وستحدث عندئذ سلسلة من الأمور على نحو سريع مما يغير من الديناميكيات ويخلق فرصة


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة