مقتل الرهينة الأمريكي في اليمن خلال محاولة تحريره

أعلن مسؤولون أمريكيون مقتل الصحفي الأميركي لوك سامرز المحتجز لدى تنظيم القاعدة في مدينة شبوة جنوب شرقي اليمن وذلك أثناء محاولة قوات يمنية وأمريكية إنقاذه.

وقالت مصادر عسكرية يمنية إن طائرات أميركية بلا طيار بدأت فجر السبت بشن غارات على مواقع للتنظيم أعقبتها عملية إنزال بري بهدف تحرير الرهينة الأمريكي والتي اشتبكت مع عناصر التنظيم لمدة ساعتين ,لكن العملية انتهت بمقتل الصحفي وعشرة من عناصر تنظيم القاعدة.

وكان التنظيم نشر الخميس الماضي شريطا مصورا، يظهر فيه الرهينة لوك سامرز يناشد لتحريره من خاطفيه وقال إنه يبحث عن أي مساعدة لإخراجه من هذا الوضع لأن حياته في خطر

كما تلا التسجيل بيان مسجل لقيادي في التنظيم يمهل الولايات المتحدة ثلاثة أيام لتلبية مطالب لم يحددها وإلا تعرض الرهينة للقتل

وقد اختطف الصحفي الأميركي لوك سامرز (33 عاما) في صنعاء في سبتمبر 2013، لينضم إلى عدة أجانب -بينهم غربيون- يحتجزهم تنظيم القاعدة في اليمن، فرع القاعدة في جزيرة العرب.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة