اختطاف مسؤول بارز في الأمن السياسي بصنعاء

قالت مصادر يمنية إن مسلحين حوثيين اختطفوا اللواء يحيى المراني مسؤول الأمن الداخلي في جهاز الأمن السياسي وذلك بعد محاصرة منزله الواقع في منطقة حدة في جنوب العاصمة صنعاء حيث اقتادوه إلى جهة غير معلومة .

ويذكر أن المراني عمل  مديرا للأمن السياسي  بمحافظة صعدة معقل الحوثيين  في وقت سابق، ويعد الأمن السياسي من أهم المؤسسات الأمنية في البلاد ويمتلك معلومات حساسة للغاية عن مختلف اجهزة الدولة والملفات السياسية والاقتصادية.

وكان شهود عيان قد أفادوا أن مسلحين حوثيين احتجزوا نحو عشرين شخصاً أثناء مشاركتهم في وقفة احتجاجية أمام مكتب النائب العام بالعاصمة صنعاء بعد الاعتداء عليهم بالضرب.

من جهة أخرى، نظمت وقفة احتجاجية للمطالبة بإطلاق سراح الشيخ سام الأحمر المعتقل لدى الأجهزة الأمنية من دون تهمة بتعليمات من الحوثيين حسب قول نشطاء.

فقد سلم الأحمر سلم للسلطات الأمنية إثر اشتباكات حصلت قبل شهر بين مرافقين له ومسلحين حوثيين خلفت ثمانية قتلى.  

وجابت مسيرة شوارع مدينة الحديدة الساحلية في غرب اليمن الاربعاء للمطالبة باخراج مليشيات جماعة الحوثيين من المحافظة ورفض وجودها والمطالبة ببسط هيبة الدولة

كما ندد المتظاهرون بقرار الرئيس عبدربه منصور هادي بتعيين حسن هيج محافظا للحديدة، وهو الشخصية المقربة من الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح الذي كان الحوثيون عينوه محافظا بعد ان عزلوا المحافظ السابق صخر الوجيه الذي رفض تنفيذ مطالبهم.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة