ارتفاع عدد الوفيات جراء السيول بجنوب المغرب إلى 32

فيضانات في جنوب المغرب

قالت السلطات المغربية الاثنين إن السيول الناجمة عن الأمطار الغزيرة تسببت في مقتل 32 شخصا على الأقل وأطاحت بمباني وسيارات وطرق وأدت لإجلاء أكثر من 200 شخص في جنوب البلاد.

وفي السابق تسببت السيول وهي أمر شائع في المغرب في مثل هذا الوقت من العام في اندلاع احتجاجات عنيفة لسكان محليين غاضبين مما يعتبرونه استجابة بطيئة وغير فعالة من السلطات. وعرضت قناة (2M) التلفزيونية لقطات لسكان غاضبين بعد أن غرقت منازلهم قرب مدينة الرشيدية.

وذكر بيان أصدره القصر الملكي أن الملك محمد السادس عاهل المغرب أصدر تعليمات للسلطات المختصة لاتخاذ “الإجراءات الفورية اللازمة لتقديم كل أشكال الدعم والمساعدة للسكان المتضررين.”

وذكرت وكالة المغرب العربي للأنباء أن الجيش أرسل طائرات هليكوبتر لنقل العشرات وبينهم أجانب من بعض المناطق المهددة بارتفاع منسوب مياه الأنهار بها.

ونشرت مواقع إخبارية محلية على الانترنت لقطات لسيارات وطرق في عدة مناطق تجرفها السيول بما في ذلك كلميم ومراكش.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة