الرئيس الأفغاني يصل باكستان لإحياء محادثات السلام مع طالبان

ذكر مسؤولون أن الرئيس الأفغاني أشرف غني وصل اليوم الجمعة إلى إسلام آباد لطلب مساعدة باكستان في إحياء محادثات السلام المنهارة مع متمردي طالبان قبل انسحاب مقرر للقوات الدولية الشهر المقبل.
وذكرت وزارة الخارجية الباكستانية أن غني سيعقد اجتماعات منفصلة مع  زعماء مدنيين وعسكريين باكستانيين من بينهم رئيس الوزراء نواز شريف  وقائد الجيش الجنرال رحيل شريف خلال زيارته التي تستمر يومين.
وقال مسؤولون إن غني سيتحدث مع زعماء  باكستانيين بشأن مبادرات جديدة كان قد خطط لها لدفع متمردي طالبان  للدخول في محادثات سلام بعد أكثر من عام من بدء سلفه حامد كرزاي عملية المفاوضات.
وكانت خطط كرزاي لبدء مفاوضات مع طالبان في دولة قطر قد انهارت في حزيران/يونيو العام الماضي عندما رفض المتمردون إجراء محادثات مباشرة مع  إدارة كابول.
وقال دبلوماسي باكستاني رفض الكشف عن هويته “يريد غني إحياء العملية , ومن جانبنا نريد تقديم مساعدة شاملة أيضا”.
وكان غني قد وجه دعوة لطالبان للانضمام إلى محادثات مع أفغانستان خلال  زيارته إلى الصين الشهر الماضي.
جاءت زيارته إلى إسلام آباد في أعقاب اجتماعاته مع قائدي الجيش والاستخبارات الباكستانيين في كابول هذا الشهر.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة