تشيلسي يهزم أرسنال ويعزز موقعه في صدارة الدوري

عزز تشيلسي موقعه في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم متقدما بخمس نقاط على أقرب منافسيه بعد فوزه 2-صفر على ضيفه أرسنال فيما خسر ساوثامبتون 1-صفر أمام مضيفه توتنهام هوتسبير يوم الأحد.

وهذه أول هزيمة لساوثامبتون منذ الجولة الافتتاحية للمسابقة وهو ما سمح لمانشستر سيتي حامل اللقب بالبقاء في المركز الثاني بينما عاد جاره مانشستر يونايتد إلى المربع الذهبي للمرة الأولى خلال ما يزيد على عام كامل بفوزه 2-1 على إيفرتون.

وأحرز دييجو كوستا مهاجم اسبانيا هدفه التاسع في سبع مباريات بالدوري ليضمن الفوز لتشيلسي الذي تقدم من ركلة جزاء نفذها البلجيكي إيدن هازارد بنجاح في الشوط الأول.

وجاء هدف كوستا بعدما تلقى تمريرة متقنة من مواطنه سيسك فابريجاس القائد السابق لارسنال والذي انضم إلى تشيلسي قادما من برشلونة الإسباني في فترة الانتقالات الصيفية.

وعزز البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي سجله الخالي من الهزيمة في مواجهة الفرنسي أرسن فينجر الذي يقود أرسنال إلى 12 مباراة. ودخل المدربان في مشادة بالقرب من خط الملعب عندما دفع فينجر منافسه البرتغالي في الصدر.

من جانبه قال مورينيو “كان يتقدم إلى منطقتي.. كنت سأوجه تعليمات إلى أحد اللاعبين فلا بأس لكن ليس من العدل الضغط على الحكم لمنح بطاقة حمراء للاعب منافس.” وأضاف المدرب السابق لريال مدريد الاسباني “لا أعتقد ان هذه صورة أرسين فينجر الذي يدافع عن اللعب النظيف.”

وأكد فينجر أن رد فعله جاء بعد عرقلة خشنة وقال “خرجت من منطقتي الفنية لأنني لم أكن سعيدا بالتدخل وأردت أن أرى ماذا سيحدث.” وأضاف “كان شخص ما يقف في مواجهتي وهكذا كان الأمر. لن أقول أي شيء عن هذا.”