الكويت تدعو لإصلاحات اقتصادية في دول الخليج

دعت الكويت بلدان مجلس التعاون الخليجي التي تعتمد على عائدات النفط في اقتصاداتها إلى ضرورة تبني إصلاحات اقتصادية حتى تكون قادرة على التعامل مع تداعيات انخفاض أسعار النفط .

وقال وزير المالية الكويتي أنس الصالح إن الهبوط المتسارع في أسعار النفط أضحي يهدد النمو الاقتصادي في دول الخليج ويتطلب التعامل معه تغيير الأولويات واتخاذ إجراءات محددة من أجل التعامل مع ارتفاع النفقات العامة ولاسيما الرواتب والإعانات الحكومية.

وتشير التوقعات إلى استمرار الاتجاهات الإيجابية لمعدلات النمو الاقتصادي في دول المجلس بوجه عام حيث من المتوقع أن يبلغ متوسط معدل النمو لهذه الدول 4.5 في المئة في عامي 2014 و2015 ، حسب وزير المالية الكويتي.

لكن الوزير أكد في الوقت نفسه أن هذه التوقعات  تشوبها بعض المخاطر والمحاذير لاسيما في ظل التطورات الإقليمية والدولية المتسارعة وخصوصا فيما يتعلق بتطورات أسعار النفط الخام.

ويصدر مجلس التعاون الخليجي الذي يضم الكويت والإمارات العربية المتحدة والسعودية وعمان وقطر 17 مليون برميل من النفط الخام يوميا ويعتمد على عائدات النفط بنحو 90 في المئة.

وكانت عائدات النفط قد انخفضت بنحو 25 في المئة منذ شهر يونيو الماضي بسبب وفرة المعروض من النفط وقلة الطلب عليه والتوقعات الاقتصادية العالمية القاتمة.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة