الجيش الأميركي يسقط إمدادت عسكرية قرب كوباني

صورة أرشيفية لطائرة “C130” أميركية تسقط مساعدات (EPA)

أعلنت القيادة الوسطى الأميركية أن الجيش الأميركي أسقط جوا أسلحة وذخيرة وإمدادات طبية للقوات الكردية التي تقاتل تنظيم الدولة قرب بلدة كوباني الحدودية السورية مساء الأحد ليلة الاثنين.

وفي عملية إسقاط متعددة قالت القيادة في بيان إن طائرات من طراز سي-130 تابعة لسلاح الجو الأميركي “سلمت أسلحة وذخيرة وإمدادات طبية وفرتها السلطات الكردية في العراق واستهدفت تمكين قوات حماية الشعب في كوباني من مواصلة التصدي لمحاولات تنظيم الدولة للاستيلاء على المدينة”.

وقال البيان إن 135 ضربة جوية شنتها الولايات المتحدة قرب كوباني في الأيام الأخيرة مصحوبة باستمرار مقاومة تنظيم الدولة على الأرض أدت إلى إبطاء تقدم التنظيم في البلدة وقتل مئات من مقاتليه.

وأضاف البيان “ولكن الوضع الأمني في كوباني لايزال هشا مع مواصلة تنظيم الدولة تهديد المدينة واستمرار مقاومة القوات الكردية”، ولم يشر البيان إلى ضربات جوية جديدة.

من جهته قال بولات جان وهو متحدث باسم القوات الكردية التي تقاتل تنظيم الدولة في بلدة كوباني السورية الحدودية على حسابه على تويتر الاثنين إن كمية ضخمة من الذخيرة والسلاح وصلت للبلدة بالفعل.

وقبيل إعلان وصول الذخيرة والسلاح للبلدة قال المتحدث باسم القوات الكردية إنه سيعلن قريبا? ?”أنباء سارة”.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة