موديز تخفض التصنيف الائتماني لروسيا

خفضت وكالة “موديز” للتصنيف الائتماني تصنيف الديْن السيادي لروسيا إلى “Baa2” من “Baa1″ لتصبح ثاني مؤسسة تخفض تصنيفها لروسيا هذا العام  بعد ” ستاندرد أند بورز” خلال شهر أبريل/نيسان الماضي.

وشددت “موديز” على أن الأزمة الأوكرانية أثرت على توقعات نمو الاقتصاد الروسي على المدى المتوسط.
 
وقررت الوكالة الإبقاء على توقعاتها السلبية بخصوص روسيا، بحسب وكالة “رويترز”.
ونبهت إلى أن تراجع أسعار النفط الذي يتسبب في تآكل احتياطيات النقد الأجنبي الروسية، من أهم أسباب تخفيض التصنيف السيادي لروسيا.
كما أسهم في قرار “موديز” تقييد ولوج الشركات الروسية للأسواق العالمية، بسبب العقوبات الأوروبية والأميركية المفروضة على موسكو على خلفية الأزمة الأوكرانية.