طائرة سعودية تهبط اضطراريا بالمدينة المنورة

أصيب 29 شخصا بجروح في هبوط اضطراري لطائرة تابعة للخطوط الجوية السعودية كان على متنها 315 راكبا فجر الأحد في مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة غرب المملكة العربية السعودية.

وقال خالد الخيبري المتحدث الرسمي باسم هيئة الطيران المدني السعودية لوكالة فرانس برس إن “هناك 29 مصابا نقل منهم 11 حالة للمستشفى وعولج البقية في مستوصف المطار”.

ولم يكشف المتحدث أول الأمر عن نوع الطائرة أو عن سبب الهبوط الاضطراري إلا أن تسجيلات بثت على موقع يوتيوب أظهرت الطائرة وهي تحتك بأرض مدرج المطار وتتطاير منها كميات كبيرة من الشرر، فيما أظهرت لقطات أخرى أن عجلات الطائرة قد لا تكون قد فتحت جميعها أو بشكل كامل.

من جهتها قالت وكالة الأنباء السعودية (واس) نقلا عن الهيئة العامة للطيران المدني إن رحلة الخطوط الجوية السعودية القادمة من مطار مدينة مشهد الإيرانية إلى مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة قد تعرضت لخلل فني أثناء هبوطها في المطار ونتج عن ذلك إصابة 29 راكباً بإصابات مختلفة.

وقال خالد بن عبد الله الخيبري المتحدث الرسمي للهيئة العامة للطيران المدني إنه عند الساعة 4.14 من صباح الأحد 5 يناير تعرضت رحلة الخطوط السعودية من طراز بوينج 767 وعلى متنها 315 راكبا والقادمة من مدينة مشهد الإيرانية إلى عطل فني في نظام إنزال العجلات الخلفي الأيمن للطائرة وهبطت على المدرج دون خروج العجلات، إلا أنه ونتيجة لعملية الإخلاء وتدافع الركاب أصيب 29 راكبا نقل 11 منهم إلى المستشفى وأصيب 18 آخرون بإصابات طفيفة تمت معالجتهم بمركز المطار الطبي.

وأضاف الخيبري: كان قائد الطائرة قد أبلغ برج المراقبة الجوية بمطار المدينة المنورة بوجود خلل فني في نظام العجلات الخلفي مما يستحيل معه إنزال عجلات الجانب الأيمن للطائرة، وعلى الفور قامت الجهات الفنية بالمطار بالاستعدادات اللازمة وتجهيز المدرج لمثل هذه الحالات، فور تلقيها بلاغ قائد الطائرة .

وأوضح أنه تم على الفور إعلان حالة الطوارئ في المطار وباشرت فرق الإطفاء والإنقاذ والجهات ذات العلاقة متابعة الموقف، كما باشر مكتب تحقيقات الطيران بالهيئة مهامه في متابعة الموضوع، وقال الخيبري إن الهيئة ستصدر لاحقا بيانا تفصيليا عن ملابسات الحادثة بالكامل.

الطائرة أثناء تحميلها لنقلها بعيدا عن الطريق

من جهة أخرى وفي سياق آخر ولكن في نفس مجال حوادث الطائرات قال مسؤولو طوارئ في نيويورك إن طائرة صغيرة بمحرك واحد قامت بهبوط اضطراري في طريق سريع بمدينة نيويورك يوم السبت الماضي مما أدى إلى إصابة ثلاثة كانوا على متنها بجروح طفيفة وتعطيل حركة المرور.

وذكرت إدارة الإطفاء بمدينة نيويورك أن الطائرة ذات المحرك الواحد هبطت على طريق ميجر ديجان السريع في الساعة العاشرة والثلث مساء بتوقيت جرينتش وأضافت إدارة الإطفاء أنه تم احتواء الموقف ووضعة تحت السيطرة بسرعة.

ولم ترد أنباء عن وقوع حوادث نتيجة هذا الهبوط المفاجئ للطائرة على الرغم من تعطل حركة المرور في كلا الاتجاهين مع محاولة أطقم الإنقاذ رفع وإخلاء الطائرة من على الطريق.