الزهار: فتح تسعى لتزوير الانتخابات

أعرب القيادي في حركة حماس محمود الزهار عن جاهزية الحركة لتطبيق اتفاق المصالحة، واستعدادها للإيفاء باستحقاقاتها كافة، شريطة تطبيقها بشكل كامل، وليس انتقائيا كما تريد حركة فتح وسلطة رام اللة

وأضاف في تصريحات لصحيفة “الحياة” اللندنية نشرتها الأحد: أنهم في حركة فتح يريدون إجراء انتخابات جزئية، أي في كل من الضفة الغربية، وقطاع غزة، واستثناء الخارج، بينما ينص اتفاق المصالحة على عقد انتخابات كلية في الداخل والخارج .

وشكك الزهار في نوايا فتح، واتهمها بالسعي إلى تزوير الانتخابات، وقال إنهم يريدون تزوير الانتخابات في الضفة الغربية، كي يخرجوا حماس من المشهد السياسي .

كما أشار الزهار، إلى أن الإسرائيليين، والأمريكيين يضعون “فيتو” أمام إنجاز المصالحة، خصوصاً في الوقت الراهن في ظل انعقاد المفاوضات، وإن الخطة الأمريكية هي جعل قطاع غزة إقليماً متمرداً محاصراً .

وحول التهديدات الإسرائيلية بالتصعيد ضد غزة، إذا ما تكررت هجمات المقاومة في الجنوب ومدى تأثير ذلك في اتفاق التهدئة، قال إن إسرائيل حريصة على التهدئة، لأنها تعلم جيداً أننا نستطيع ضرب العمق الإسرائيلي، لافتاً إلى أن التهديدات الإسرائيلية مستمرة بشكل يوني، ولا تنقطع، موضحًا أن بعضها موجه إلى الرأي العام الداخلي، وبعضها من أجل الحصول على تأييد حزبي