الخرطوم تؤكد تعاملها برفق مع الاحتجاجات السلمية

أكدت شرطة العاصمة السودانية الخرطوم، أنها ستتصدى بحزم لكل “أشكال الانفلات الأمني” وفقا للقانون.

وذكر بيان أصدرته لجنة تنسيق شؤون الأمن بولاية الخرطوم الجمعة، أن هناك عناصر مدربة ومنظمة، وعلى اتصال مباشر بجهات أخرى، ما ظهر في طريقة استهداف هذه المجموعات لأهدافها، وتحديدها بدقة وترويعها للمواطنين، ومحاولات التسلل إلى المنازل وزعزعة استقرار المواطنين، حسب ما جاء في البيان.

وأكد البيان، أن اللجنة في حالة انعقاد مستمر ترصد وتتابع التطورات والأحداث المتلاحقة، وأن التوجيهات الرئيسية للشرطة والأجهزة المساندة لها، هي التعامل برفق مع الاحتجاجات السلمية المتوقعة حيال حزمة الإصلاحات الاقتصادية.

وأوضح أن الأجهزة المختصة، رصدت عدة ممارسات سالبة خلال اليومين الماضيين، تمثلت في الجنوح نحو التخريب للمنشآت العامة، وقفل الطرق، واستهداف مواقع الخدمات مثل محطات الوقود والكهرباء والمياه ووسائل المواصلات، وتجاوز التعبير السلمي، إلى نهب ممتلكات المواطنين الشخصية، ونهب مقتنيات النساء والمواطنين العزل في الشارع العام، وترويعهم داخل سياراتهم، وحرق السيارات الخاصة، وتعطيل مصالح المواطنين الذين يعتمدون في مصدر رزقهم على العمل اليومي.

وطالب البيان المواطنين، إلى التبليغ الفوري للشرطة عن أي جنوح أو ممارسات تخل بالسلامة العامة، للتعامل معها التعامل الأمني اللازم.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة