روحاني : جماعات ضغط في امريكا تقرع طبول الحرب

قال الرئيس الايراني حسن روحاني اليوم الثلاثاء إن البيان الاخير للبيت الأبيض يظهر بأن بعض المسؤولين  الامريكيين لم يدركوا بعد أبعاد الملحمة السياسية التي سطرها الشعب الايراني. وأضاف روحاني في أول مؤتمر صحفي عقده روحاني منذ توليه مهام منصبه قبل  يومين، أن هناك جماعات ضغط في امريكا تقرع طبول الحرب وتفرض ارادتها علي  القادة الاميركيين ، بحسب وكالة الانباء الايرانية (إرنا).

وتابع أن الكونجرس الامريكي يقدم مصلحة بعض الجماعات علي المصالح  الوطنية في هذا البلد. واستطرد أن الملحمة التي سطرها الشعب الايراني في الانتخابات الرئاسية هي الرد علي الحظر الامريكي. وقال “اننا اذا لاحظنا اتخاذ خطوات عملية ،  فان الادارة الامريكية  ستشهد آنذاك ردا مناسبا من الحكومة الايرانية المقبلة”. 

كان البيت الأبيض قد أعرب في بيان يوم الأحد الماضي عن أمله في أن يؤدي التغيير في السلطة في إيران إلى حدوث تحسينات في البلاد. وجاء في بيان للبيت الأبيض أن روحاني كان قد اعترف بأن انتخابه يعكس دعوة من جانب الشعب الإيراني للتغيير.

وتابع البيان: “نأمل أن تستجيب الحكومة الإيرانية الجديدة لرغبة الشعب  الإيراني وتتخذ خطوات تؤدي إلى تحسن معيشة الشعب”. ورأى البيت الأبيض في أداء روحاني اليمين الدستورية فرصة لتتحرك إيران سريعا من أجل تبديد “القلق الشديد” للمجتمع الدولي إزاء البرنامج النووي الإيراني. واختتم البيت الأبيض البيان بالقول إنه إذا سارت إيران في هذا التوجه  “بموضوعية وجدية” فستجد في الولايات المتحدة شريكا مرحبا.