السعودية ستسد أي فجوة مالية من أي عقوبات على مصر

تعهد وزير الخارجية السعودي الامير سعود الفيصل  الاثنين بسد أي عجز مالي قد ينشأ عن قيام دول غربية بوقف معوناتها لمصر بسبب حملة يشنها الجيش المصري على احتجاجات لانصار جماعة الإخوان المسلمين سقط خلالها مئات القتلى منذ الاسبوع الماضي . واتهم الامير سعود في تصريح لوكالة الانباء السعودية في جدة عقب زيارته فرنسا الاحد دولا غربية بأنها تشجع ضمنيا عنف مؤيدي جماعة الاخوان من خلال انتقاداتها للجيش المصري.

وقال الامير سعود ” اما من اعلن وقف مساعدته لمصر او يلوح بوقفها فان الامة العربية والاسلامية غنية بأبنائها وامكانياتها ولن تتأخر عن تقديم يد العون لمصر فمصيرنا واحد وهدفنا واحد فكما تنعمون بالأمن والهدوء والاستقرار فلا تستكثرون علينا ذلك ” .

واعلنت السعودية دعمها الكامل لحكام مصر منذ الاطاحة الشهر الماضي بمحمد مرسي أول رئيس منتخب انتخابا حرا وقالت ان الاحتجاجات العارمة ضده اوضحت انه فقد شرعيته . وفيما ندد حلفاء غربيون لمصر بحملة الجيش على الاخوان اعلنت السعودية ان مصر تحارب الارهاب والفتنة.

وقال الامير سعود ” اننا نرى اليوم للأسف الشديد مواقف دولية اخذت مسارا غريبا وكأنها تريد التغطية على ما يقوم به هؤلاء المناوئون من جرائم وحرق لمصر وقتل لشعبها الامن”.

وألغى الرئيس الأمريكي باراك أوباما الأسبوع الماضي مناورات عسكرية مقررة مع مصر فيما يعقد وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي اجتماعا في بروكسل يوم الاربعاء القادم لبحث حث السلطات المصرية على التوصل لحل وسط

وعقب اجتماع الأمير الفيصل مع الرئيس الفرنسي فرانسوا اولوند أمس الأحد حذر وزير الخارجية السعودي الغرب من ممارسة ضغوط على مصر كي توقف حملتها قائلا بأن ذلك لن يجدي نفعا .

 وكان صعود الأخوان المسلمين الى سدة الحكم في مصر عقب انتفاضة عام 2011 التي اطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك قد اقلق دول الخليج العربية التي تخشى من امتداد نفوذ الاخوان إلى منطقة الخليج وتعهدت السعودية والامارات والكويت بمنح مصر معونات قيمتها 12 مليار دولار في اعقاب الاطاحة بمرسي الشهر الماضي