الرئاسة الفلسطينية تدين إقامة وحدات استيطانية جديدة بـالضفة

أدانت الرئاسة الفلسطينية بشدة، قرار إسرائيل إقامة وحدات استيطانية جديدة في المستوطنات المقامة بالضفة الغربية، وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة،في تصريحات صحفية اليوم السبت  “إن إقامة الوحدات الاستيطانية الجديدة يهدف إلى عرقلة جهود السلام التي ستنطلق بعد أيام، ووصفها بأنها تهرب إسرائيلي من استحقاقات السلام”.

وأكد أبو ردينة، أن الاستيطان غير شرعي وهو إلى زوال، ولن تبقى مستوطنة إسرائيلية في الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود عام 1967.

يذكر أن ما يسمى بإدارة السلطات المدنية التي يديرها جيش الاحتلال الإسرائيلي قد أقرت أول أمس الخميس، إقامة أكثر من 800 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنات تتركز أغلبها في مدينة القدس المحتلة والضفة الغربية.