بريطانيا : يجب مساعدة الدول المستضيفة للاجئين السوريين

قالت وزيرة التنمية الدولية البريطانية  جستين جرينينج  إن على المجتمع الدولي مساعدة الدول التي تستضيف اللاجئين السوريين خاصة دول الجوار السوري وهي الأردن ولبنان وتركيا.

وأضافت الوزيرة خلال اجتماع استضافته اليوم العاصمة  البريطانية  لندن ضم وكالات الأمم المتحدة والجهات المانحة الدولية ” الاجتماع الذي عقد اليوم يهدف إلى مراجعة  الجهد الدولي والأمم المتحدة للتعاون بشكل أفضل من أجل الشعب السوري” .

وأوضحت  ” أن هذا اللقاء منحنا الفرصة لمراجعة التحديات في سوريا وكذلك الفرص لتحسين عمل وكالات الإغاثة الدولية في مساعدة الشعب السوري وخاصة المحاصرين داخل سوريا خلال هذه الأزمة “.

وأشارت جرينينج إلى أن اللقاء جرى فيه استعراض التحديات التي يواجهها المجتمع الدولي في التعامل مع الأزمة الإنسانية في سوريا وخاصة من جانب الحكومة السورية.

وأوضحت الوزيرة البريطانية أن الاجتماع اليوم بحث كيفية الاستمرار في تقديم المساعدة للشعب السوري والتوصل إلى تحسين رد الفعل الدولي والوصول إلى جميع أفراد الشعب السوري وحماية السكان المتضررين. 

وكانت المملكة المتحدة قد تعهدت بتقديم مساعدات إنسانية للشعب السوري وصلت حتى الآن إلى 348 مليون استرليني، وتنقسم المساعدات البريطانية إلى مساعدات غذائية داخل المناطق السورية لنحو 132 ألف  شخص بالإضافة إلى أغذية وأغطية  لنحو 200 ألف لاجئ سوري ومساعدات طبية  لنحو 244 ألف مصاب.