أمير قطر الجديد يشيد بوالده و يرسم ملامح حكمه

قال أمير قطر الجديد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في كلمة ألقاها إلى الشعب القطري اليوم، أن والده الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني استطاع أن يحقق ثورة هادئة ومتدرجة وشاملة في كل المجالات في قطر بلا استثناء، ليصنع في بضع سنين نموذجا فريدا للمنطقة و لشعوبها.

وأشاد الأمير الجديد بقرار والده باختتام فترة حكمه و هو في قمه نجاحه معربا عن أمله في أن يكون أهلا لهذه الثقة وأن يكون قادرا على مواصلة الطريق الذي شقه والده الذي يعتبره بحق باني دولة قطر الحديثة ورائد نهضتها.

وأكد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وضع مصلحة قطر والشعب القطري على رأس سلم أولوياته، مشيرا  إلى أن هذا يشمل الإنسان والمجتمع والاقتصاد والسياسة والهوية الثقافية والانتماء لمنطقة الخليج العربي والعالمين العربي والإسلامي وأيضا الإنسانية والمجتمع الدولي.

كما شدد الشيخ تميم على مواصلة الاهتمام بالنهوض بالاقتصاد الوطني وتطوير الخدمات وبناء المرافق العامة وتطوير قطاع الشباب والرياضة والاستثمار للأجيال القادمة وتنويع مصادر الدخل، مؤكدا على أن التطور وارتفاع مستوى المعيشة ليس ممكنا من دون نمو اقتصادي وتنمية بشرية تركز على تحسين أداء الفرد ونبل قيمه وجديته وإنتاجيته في العمل وإخلاصه لوطنه.

وبخصوص سياسات البلاد الخارجية، قال الأمير بأن دولة قطر تحترم التزاماتها الإقليمية والدولية، وهي تلتزم  بوعودها الشفوية فضلا عن العهود والمعاهدات. و بأن القيادة القطرية تبني علاقاتها الخارجية اعتمادا على المصالح المشتركة والاحترام المتبادل و حسن الجوار.

وكان قد أعلن الشيخ حمد تسليم الحكم لولي عهده الشيخ تميم في خطاب ألقاه صباح أمس الثلاثاء، وقال أن الوقت قد حان لفتح صفحة جديدة في مسيرة الوطن يتولى فيها جيل جديد مقاليد السلطة. وقال “لقد أثبت شبابنا في السنوات الماضية أنهم أهل عزم وعزيمة يستوعبون روح العصر ويساهمون فيه”.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة