جسر حول الكعبة يفصل حركة العربات وذوي الاحتياجات

أكدت مصادر مطلعة في الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، إن الجسر المعلق حول الكعبة المشرفة لفصل حركة العربات وذوي الاحتياجات الخاصة، سيكون جاهزا قبل حلول شهر رمضان، وسوف يساهم في تخفيف الزحام وزيادة الطاقة الاستيعابية لصحن الطواف، حيث تتضاعف أعداد المعتمرين خلال الشهر الكريم. 

وقالت المصادر، إنه يجري ثبيت وتركيب أعمدة ومسار الطواف المعلق الذي سينفذ في صحن المطاف لفصل حركة العربات وذوي الاحتياجات الخاصة عن الطائفين، وسيتم إكمال تركيب المسار خلال الثلاثة أسابيع المقبلة، ليكون في خدمة المعتمرين خلال شهر رمضان المقبل.  

ونوه الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ عبدالرحمن السديس، بأهمية إنشاء جسر معلق للطائفين من ذوي الاحتياجات الخاصة بمحاذات المكبرية والرواق العباسي يفصل حركة الطائفين الراجلين وذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن والضعفاء الذين يطوفون على عربات، مؤكدا أنه سيكون جاهزا خلال شهر رمضان القادم.