مشغل: نرفض تبادل الأراضي مع إسرائيل

قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)  خالد مشعل، إن الحركة ترفض أي اتفاق لتبادل الأراضي مع إسرائيل، وأنها ضد أي تنازل  من شأنه تضييع القضية الفلسطينية.

وأوضح مشعل أن حركة (حماس) تسعى بكل جدية لتحقيق المصالحة الوطنية على أساس تطبيق اتفاقيات القاهرة والدوحة وعلى قاعدتي الانتخابات والشراكة.

وكان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري قد دعا رفقة نظرائه العرب خلال اجتماع في واشنطن الاثنين الماضي إلى استئناف مفاوضات السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل.

وأكد رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم دعمه لمقترحات الرئيس باراك أوباما حول “تبادل متماثل ومحدود للأراضي يتفق عليه” بين الطرفين وهو ما رحبت به تل أبيب على لسان وزيرة العدل تسيبي ليفني المسؤولة عن المفاوضات.

وأشار مشغل إلى أن مشروع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يهدف إلى إيجاد “سلام اقتصادي” لدمج إسرائيل في دول المنطقة، وذلك في معرض رفضه لاقتراح تبادل الأراضي من أجل استئناف محادثات السلام التي انهارت عام 2010.

وجدد مشعل تأكيده على أن حماس ستستخدم جميع الخيارات المطروحة من أجل تحرير الأراضي الفلسطينية، معتبرا أن ذلك الهدف يتصدر أولوياتها في السنوات الأربع المقبلة، متعهدا ببذل المزيد من الجهود لإطلاق الأسرى الفلسطينيين في سجون إسرائيل.

وفيما يتعلق بملف المصالحة، شدد مشعل حرص حركته على إنهاء الانقسام السياسي مع حركة “فتح”، مؤكدا أن حماس ستسعى بكل جدية لتحقيق المصالحة من خلال تطبيق اتفاقات القاهرة والدوحة.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة