رجال شرطة مصريون يغلقون معبرا حدوديا لإسرائيل

ذكر مصدران أمنيان أن عشرات من رجال الشرطة المصرية وسعوا نطاق الاحتجاج الأحد حين أغلقوا منفذ العوجة جنوبي رفح، والذي تستخدمه الشاحنات التي تنقل السلع بين مصر وإسرائيل. فيما ذكر أحد المصدرين أن “حركة الشاحنات توقفت تماما”.

هذا ويغلق رجال شرطة معبر رفح منذ يوم الجمعة للضغط على حكومة الرئيس المصري محمد مرسي للعمل على الإفراج عن سبعة من مجندي الشرطة والجيش كانوا قد اختطفوا على يد إسلاميين مسلحين على الطريق بين
العريش ورفح يوم الخميس.

من جهته، أكد المتحدث باسم هيئة المطارات الإسرائيلية عوفير ليفلر التي تسيطر أيضا على المعابر البرية  الإسرائيلية توقف المرور من الجانبين المصري والإسرائيلي بسبب احتجاج الشرطة في معبر العوجة المعروف في إسرائيل باسم معبر نيتزانا.

وقال إن البضائع المتجهة إلى قطاع غزة والقادمة منه تمثل الأغلبية العظمى من الحركة عبر المعبر.

وتستغل جماعات إسلامية التدهور الأمني في شمال سيناء بعد الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك في انتفاضة شعبية عام 2011 لشن هجمات عبر الحدود في إسرائيل وضد أهداف مصرية.

وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية المصرية عمر عامر إنه لا توجد مفاوضات مع الخاطفين وأنه من غير المقبول التفاوض مع مجرمين.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة