المعارضة السورية ستبحث المشاركة في محادثات السلام

قال مسؤولون بائتلاف المعارضة السورية الأحد إن الائتلاف سيجتمع في اسطنبول في الثالث والعشرين من الشهر الجاري لاتخاذ قرار بشأن المشاركة في مؤتمر ترعاه الولايات المتحدة وروسيا لمحاولة إنهاء الصراع الدائر في سوريا.

وقالت المصادر إن المؤتمر سينتخب أيضا رئيسا جديدا للائتلاف المدعوم من الغرب والخليج وسيبحث مصير رئيس الوزراء المؤقت غسان هيتو الذي تعرض لانتقاد شديد. فيما ذكر مسؤول بالائتلاف أنه “سيتحدد كل شيء في اجتماع الجمعية العامة.”

ويعد أحمد خضر وهو زعيم إسلامي معارض مستقل من محافظة دير الزور في شرق سوريا من أقوى المرشحين لخلافة هيتو. هذا وذكرت المصادر أن خضر اعتقل في وقت مبكر من الثورة السورية وتعاون عن كثب مع ليبراليين خلال سنوات المعارضة السلمية للرئيس السوري بشار الأسد.

من جهتها، قالت روسيا إن هناك خلافات حول من يمثل المعارضة في عملية سلام سورية وذلك بعد أيام من إعلان موسكو وواشنطن عن بذل مساع مشتركة للجمع بين الحكومة السورية والجيش الحر على مائدة المفاوضات.