نواب عراقيون يحذرون من حرب في كل مناطق العراق

حذر نواب من ” القائمة العراقية ” من نشوب حرب في كل مناطق العراق في حال عدم توقف الجيش عن استهداف المتظاهرين.

وقال النائب عن ” القائمة ” أحمد المساري في مؤتمر صحفي الخميس، إن طائرات الجيش قامت بقصف منطقة ” سليمان بيك ” بأمر من الحكومة والقيادات العسكرية وقتلت العديد من المتظاهرين الأبرياء.

وطالب المساري القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي بوقف إطلاق النار وقتل المتظاهرين، ووقف تقدم الجيش من العاصمة بغداد ومحافظات أخرى، ودعاه إلى إصدار أوامر بانسحاب قوات الجيش من المدن.

وفي ذات السياق، قال النائب عن ” القائمة العراقية ” إياد السامرائي، ” إن على الجيش العراقي الانسحاب من المدن وتسليم الأمور إلى الشرطة المحلية لإدارة شؤون المدن وحماية مؤسسات الدولة “.

وتابع ” إن هناك عدداً من اللجان البرلمانية ستذهب إلى قضاء “الحويجة” للوقوف على أسباب اندلاع الاشتباكات التي تسببت بمقتل وجرح العديد من المتظاهرين وعناصر الجيش “، مطالباً قوات الجيش والمتظاهرين بالتهدئة وعدم الانجرار خلف التصريحات المتشنجة وقتال بعضهم البعض.

وكانت قوات من الجيش العراقي قد اقتحمت ساحة الاعتصام في “الحويجة” فجر الثلاثاء، ووقعت مواجهات مسلحة على إثر ذلك، مما تسبب بمقتل 54 شخصا، وإصابة 84 آخرين.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة