نقل مراقبي الأمم المتحدة إلى الأراضي الأردنية

أكد وزير الإعلام والاتصال وزير الثقافة الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية سميح المعايطة السبت وصول مراقبي الأمم المتحدة الذين كانوا محتجزين في سوريا من قبل الجيش الحر إلى الأراضي الأردنية.

وقال المعايطة إن “مراقبي الأمم المتحدة دخلوا الآن إلى الأراضي الأردنية”، لكنه لم يعط أي تفاصيل أخرى.

من جانبها، قالت سفيرة الفيليبين في عمان أوليفيا بالالا إن “المراقبين الفليبينيين الذين يعملون في إطار قوات الأمم المتحدة في الجولان والذين كانوا احتجزوا في سوريا، وصلوا إلى الأردن اليوم السبت”. وأضافت “أنا أتوجه إلى الحدود الأردنية الآن للقائهم والاطمئنان عليهم”.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان أعلن في وقت سابق السبت نقل 21 مراقبا فيليبينيا يعملون في إطار قوات الأمم المتحدة في الجولان وتحتجزهم مجموعة سورية معارضة، إلى منطقة الحدود الأردنية تمهيدا لتسليمهم.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن في بيروت إن المراقبين “نقلوا من بلدة جملة حيث كانوا محتجزين باتجاه وادي اليرموك على الحدود الأردنية.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة