النسور: الأردن لن يكون جزءا من حرب على سوريا

قال رئيس الوزراء الأردني الدكتور عبد الله النسور إن بلاده لن تكون  جزءا من حرب على سوريا.

وأكد النسور في تصريح للصحفيين مساء السبت عقب أدائه وحكومته الجديدة اليمين الدستورية أمام العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني في قصر رغدان بعمان، ” إن الأردن لن يكون  جزءا من حرب لا على سوريا، أو من سوريا، مضيفا ” إننا لن نزج الأردن بحرب إقليمية، ولا يمكن أن نأتي خطوة تدخل الأردن في أتون حرب لا مصلحة لنا ولعربي فيها، وستتقدم السياسية الأردنية إزاء القضية السورية بأقصى درجات الحكمة”.

وتابع قائلا ” إن الأردن مشى خلال السنتين الماضيتين على حقل ألغام “، لافتا إلى أن سياسة العاهل الأردني استطاعت أن تسير بالأردن وسط هذا البحر المتلاطم بدون خسائر على الإطلاق  للبلاد.

وقال النسور ” لقد كانت معجزة أن نصل إلى هذه النقطة دون أن نتورط في القضية السورية”، مضيفا  ” أن السوريين هم أخوتنا، وهم منا ونحن منهم وهم ليسوا شيئا غريبا عنا، ولا يمكن  لشعب الأردن إلا أن يقابلهم بكل الدفء والحرارة والدعم”.

وأضاف في  رده على أسئلة الصحفيين ” إن قضية اللجوء السوري للأردن أحدثت أثرا اجتماعيا واقتصاديا
هائلا لم يكن في الحسبان “، لافتا إلى أن عدد اللاجئين الذين قدموا للأردن في السنتين الأخيرتين منذ الأحداث السورية وصل إلى حوالي 470 ألفا، وقبلهم يوجد حوالي 600 ألف سوري، ليصل عددهم إلى حوالي مليون و200 ألف مع عوائلهم، وما يحتاجون إليه من زاد ودواء وماء وسكن يشكل ضغطا هائلا علينا.

وتابع  النسور ” إن هذا يضاف إلى أثر النزوح الفلسطيني القديم والعراقي واللبناني، لافتا إلى أن كل حركات النزوح في هذه المنطقة من العالم أصابت الأردن وما  يزال.

وقال  النسور ” إن العالم يأتينا ويجاملنا ويعطينا القليل، ولكن ما إن تمضي أيام وأشهر وسنين حتى ينسى قضية اللاجئين وتبقى على عاتق شعب الأردن”.

وأضاف ” إن شعب الأردن سيتوجه إلى الإنسانية جمعاء وإلى منبر الأمم المتحدة ويطلق الصيحة بأنه ما عاد بقدرة اقتصاده أن يتحمل”.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة