السوريون في المرتبة الثانية بعد الأفغان من حيث طلبات اللجوء

تقدم السوريون إلى المرتبة الثانية بعد الأفغان من حيث عدد طلبات اللجوء إلى الاتحاد الأوروبي في العام 2012، وذكرت هيئة الإحصاء الأوروبي (يوروستات) أن أفغانستان لا تزال تتبوّأ المرتبة الأولى من حيث تصدير طلبات اللجوء إلى الاتحاد الأوروبي في العام 2012 والتي بلغت نسبتها 8% من مجمل الطلبات، في حين حل السوريون في المرتبة الثانية بـ7% من إجمالي الطلبات المسجلة إلى جانب الروس الذين حازوا على النسبة ذاتها من طلبات اللجوء يليهم الصرب بـ6%.

وبلغ العدد الإجمالي لطلبات اللجوء إلى الاتحاد الأوروبي في العام 2012، 332 ألف طلب بزيادة بنسبة 10% عن العام الأسبق حين بلغ العدد 302 ألف طلب ، وأشارت يوروستات إلى أن 70% من طلبات اللجوء إلى الاتحاد الأوروبي سجّلت في خمس دول هي ألمانيا (77500 طلب)، فرنسا (60600)، السويد (43900)، بريطانيا (28200) وبلجيكا (28100)، وتم رفض 73% من هذه الطلبات، وقالت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن الصراع في سوريا ساهم في ارتفاع طلبات اللجوء في البلدان الصناعية في العام 2012، حيث تقدمت سوريا إلى المركز الثاني بعد أفغانستان من حيث تصدير طلبات اللجوء.

وبقيت أفغانستان بلد المنشأ الرئيسي من حيث طالبي اللجوء (36600 مقابل 36200 طلب عام 2011)، واحتلت سوريا المركز الثاني بعد أن قفزت نتيجة للصراع هناك من المركز الـ 15 عام 2011، حيث صدّرت 2480 طلب لجوء بارتفاع نسبته 191% عن العام 2011.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة