إستقالة رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي

تقدم رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي باستقالته وذلك في مؤتمر صحفي بعد أن حال حزب الله وحلفائه دون تشكيل هيئة للاشراف على الانتخابات البرلمانية وعارضوا المد لمسؤول أمني بارز في منصبه

وقال ميقاتي في مؤتمر صحفي في مقر الحكومة بوسط بيروت “لقد راودتني الاستقالة مرتين مرة حين عقدت العزم على تمويل المحكمة الدولية الخاصة بلبنان ومرة لحظة استشهاد المرحوم وسام الحسن رئيس شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي وفي المرتين اقتضت مصلحة لبنان علينا الاستمرار في تحمل المسؤولية”.

هذا وقد قالت مصادر وزارية ان رئيس لوزراء اللبناني نجيب ميقاتي قد يستقيل من منصبه اليوم الجمعة بعدأزمة في حكومته بسبب الاستعدادات للانتخابات البرلمانية  .

وقالت المصادر في نهاية اجتماع للحكومة استمر ساعتين ان الرئيس ميشال سليمان علق أي اجتماعات أخرى للحكومة بعدما فشل الوزراء في الاتفاق بشأن القضيتين

وعين ميقاتي رئيسا للوزراء في 2011 بعد ان أسقط حزب الله الشيعي وحلفاؤه حكومة الوحدة الوطنية التي كان يقودها سعد الحريري وخلال عامين في المنصب سعى ميقاتي لابعاد لبنان عن الحرب الاهلية في سوريا التي عمقت التوتر الطائفي في لبنان وأدت الى اشتباكات في مدينة طرابلس الشمالية وتسببت الحرب في سوريا وتدفق اللاجئين منها على لبنان والاضطراب الداخلي الذي يعانيه في الاصل في تباطؤ حاد للاقتصاد اللبناني وزيادة نسبتها 67 في المئة في عجز الميزانية العام الماضي.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة