فلسطينيون يطالبون بتحقيق دولي في وفاة عرفات جرادات

طالب مسؤولون فلسطينيون بتحقيق دولي في وفاة معتقل فلسطيني توفي في سجن مجدو الإسرائيلي السبت.

وقال نادي الأسير الفلسطيني في بيان مقتضب أن الأسير الموقوف عرفات جرادات استشهد دون إبداء أسباب الوفاة.

وطالب عيسى قراقع وزير شؤون الأسرى في الحكومة الفلسطينية بلجنة تحقيق دولية للوقوف على ظروف استشهاد الأسير جرادات.

وقال قراقع لرويترز “الأسير جرادات معتقل منذ ستة أيام ويخضع للتحقيق منذ اعتقاله، مشيرا إلى أنه من بلدة سعير في محافظة الخليل.

وحمل قراقع الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن حياة جرادات وحياة بقية الأسرى وخصوصا المضربين عن الطعام. وقال إن اتصالات تجرى مع الصليب الأحمر لمتابعة الموضوع.

وقال نادي الأسير في بيان جديد إن الأسير البالغ من العمر ثلاثين عاما متزوج وأب لطفلين وزوجته حامل في شهرها الثالث.

وأضاف البيان إن الأسير اعتقل في 18 فبراير شباط الحالي بتهمة الانتماء لكتائب شهداء الأقصى، ومكث
في التحقيق من تاريخ 19 من الشهر الجاري حتى 22 في مركز توقيف وتحقيق الجملة، وبعد ذلك تم نقله إلى سجن مجدو. كما أوضح النادي أن جرادات كان ممنوع من لقاء محامي منذ اعتقاله.

ويخوض أربعة أسرى فلسطينيين إضرابا مفتوحا عن الطعام احتجاجا على ظروف اعتقالهم، أبرزهم الأسير سامر
العيساوي الذي تجاوز المائتي يوم في إضرابه عن الطعام.