اليمن : مسلحون يهاجمون مقراً للشرطة وإصابة سبعة

ذكرت وكالة الأنباء اليمنية “سبأ” ان مسلحين بينهم انتحاري حاولوا اقتحام مقراً للشرطة في عدن أكبر مدن الجنوب مما أسفر عن إصابة سبعة رجال شرطة.

وأضافت الوكالة أن المسلحين حاولوا اقتحام المجمع بعدة سيارات وفجر الانتحاري نفسه في إحدى السيارات التي كانت مليئة بالمتفجرات.

ونقلت الوكالة عن نائب مدير عام إدارة أمن محافظة عدن العقيد ركن نجيب مغلس قوله أن المسلحين تبادلوا إطلاق النار مع الشرطة التي منعتهم من دخول المبنى.

وكانت مصادر أمنية قالت لرويترز في وقت سابق أن الشرطة احبطت محاولة تفجير انتحارية أخرى تستهدف نفس المبنى وأنها اعتقلت شخصين اعترفا بصلتهما بتنظيم القاعدة.

وأضافت المصادر أن تفجيراً ثانياً استهدف معسكراً لتدريب الشرطة في جزء آخر من عدن لكنه لم يسفر عن وقوع إصابات.

وقال مسؤولون محليون أن التفجير الانتحاري اسفر عن مقتل رجلي شرطة وقتل مئات من أفراد الشرطة والجيش ومسؤولو أمن اخرون في انفجارات وحوادث إطلاق نار على مدى العامين المنصرمين في جنوب اليمن حيث تقاتل الحكومة وميليشيات قبلية متحالفة معها متشددين إسلاميين متحالفين مع تنظيم القاعدة.

وأعلن تنظيم القاعدة في جزيرة العرب هذا الشهر المسؤولية عن هجوم على مجمع لوزارة الدفاع بالعاصمة صنعاء قتل فيه أكثر من 50 شخصاً.

ويمثل الأمن في اليمن أولوية للولايات المتحدة ودول الخليج العربية بسبب موقعه بجوار السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم وخطوط ملاحية رئيسية لناقلات الخام في البحر الأحمر.